5 أخطاء يرتكبها المبتدئون في تصوير المناظر الطبيعية لاند سكيب - نماذج بالصور


بروفيلم: أخطاء التصوير الفوتوغرافي للمبتدئين كثيرة، وعادة ما تظهر بعد فترة طويلة من التجربة والخبرة، نذكر في هذا الموضوع تصوير المناظر الطبيعية الذي يسمى لاندسكيب Landscape Photography فعندما يعود المصور إلى صوره التي التقطها قبل سنوات يعرف أن لاقيمة لها كما كان يعتقد عندما صورها لأول مرة.



في هذا الموضوع سأشير إلى خمسة أخطاء يرتكبها المصور المبتدئ عندما يبدأ التركيز على تصوير المناظر الطبيعية، وهذا الموضوع منقول عن خبرة وتجربة المصور الدولي مارك ديني.

1- الخطأ الأول: تأطير سطحي وكادر يربك ذهن المشاهد

معظم الصور التي أخذتها لمناظر طبيعية عندما بدأت التصوير كانت مربكة من حيث الكادر، وهذه الصورة في الأسفل هي مثال مناسب، كنت أعتقد أنها أجمل صوري عندما أخذتها لأول مرة، لكن بعد سنوات من التجربة تبين لي أنه ينقصها موضوع أساسي للتركيز عليه في الجزء الأمامي من الصورة foreground، فهل الصخور هي جزء أمامي foreground مناسب؟ ولاحظوا كيف أن البحر يملأ الصورة وتتدلى النخلة من الأعلى، ولايوجد موضوع أو هدف أصلي يمكن أن يوحي لمشاهد الصورة أن المصور أراد إبرازه، لذا نجد أن هذه الصورة سطحية وتربك المشاهد.




أما هذه الصورة التالية فهي على العكس تماماً فيها موضوع واضح يريد المصور إظهاره وهو الطريق الخشبي الواصل إلى المنارة، فأنا أفضل الصور البسيطة والواضحة في معانيها وهذه الصورة هي خير مثال:


هذه الصورة أيضاً كنت فخوراً عندما التقطتها لأول مرة، ولاحظوا لايوجد فيها أي عمق، وقد أدركت ذلك لاحقاً بأنها بالفعل سطحية، فلا يوجد مقدمة أو جزء أمامي بارز foreground مقابل العمق في الخلفية، وهو مايجعلها سطحية.

أما هذه الصورة ففيها تفاصيل وعمق أكثر من سابقاتها، لاحظوا الصخور في المقدمة foreground والنهر في عمق الوسط، والشلال في الخلفية background كلها أضفت عمقاً واضحاً في الصورة، وتلفت نظر المشاهد إلى هذا الاتجاه من العمق في الميدان.




2- الخطأ الثاني: إهمال المقاييس الثلاثية للضوء

الثلاثية الرئيسية للمصور على الكاميرات الحديثة هي فتحة العدسة Aperture وسرعة الشتر Shutter speed وحسياسية الضوء ISO، هذا المثلث الذهبي يجب أن يكون في ذهن كل مصور، وهو لن يؤثر فقط على مراقبة مدى التعرض للضوء في التصوير، وإنما سيساعدك على فهم هذه الثلاثية والتعامل مع الضوء بشكل احترافي كما في الشكل التالي:

3- الخطأ الثالث: التصوير خلال الضوء الحاد

عندما كنت مبتدئاً كان من الصعب تحديد الضوء المفضل للتصوير، بل على العكس كنت أبحث عن منابع الضوء القوية، إليكم نموذجين للتصوير قبل الغروب ب90 دقيقة وبعد الغروب ب20 دقيقة، وستفهمون مساوئ الضوء الحاد في التصوير:

قبل الغروب بـ90 دقيقة - الضوء حاد
بعد الغروب بـ20 دقيقة الضوء ناعم ولطيف



4- الخطأ الرابع: التركيز بشكل مبالغ فيه على معدات التصوير

كنت أضيع وقتي بالبحث عن أفضل كاميرا وأفضل عدسة بدل أن أتعلم أكثر استخدام الكاميرا والمعدات التي بين يدي، وهذا ما دفعني لصرف الكثير من المال ظناً مني أن تصويري سيصبح أكثر احترافية، لكن بعد وقت طويل فهمت أن المعدات الأولى التي كانت بين يدي كانت كافية للوصول إلى ماوصلت إليه الآن. لو أني صرفت هذا المال على السفر بمعداتي البسيطة واختيار مواقع جديدة كنت ساحصل على تنوع ونتائج أفضل.



5- الخطأ الخامس: التصوير دائماً على مستوى العين

هذا الخطأ يرتكبه معظم المصورين، وهو أن يحملوا الكاميرا ويلتقطوا الصور وهم واقفين والكاميرا على مستوى أعينهم، هذا خطأ فادح، اليوم عندما أقصد أي موقع للتصوير أتجول فيه وأتعرف عليه بكل تفاصيله، ثم أبدأ بالبحث عن الزاوية الأنسب لتصوير كل منظر طبيعي، قد تكون من أعلى أو أسفل أو على مستوى الأرض، سابقاً كنت أنصب الترايبود الحامل الثلاثي بمستوى وقوفي أو جلوسي وأبدأ بالتصوير، وهذا لن يتكرر.

المصدر: بروفيلم
www.proffilm.com

ليست هناك تعليقات