10 أنواع لقطات سينمائية للمصورين وصناع الأفلام وحالات استخدامها +نماذج بالفيديو


بروفيلم: هذا الموضوع لمن دخل حديثاً عالم التصوير والسينما وهو من باب التذكير للمصورين وصناع الأفلام حول اللقطات كيفية أخذ لقطات سينمائية ومتى نختار كل لقطة، وقد صنفنا هذه اللقطات إلى 10 وسنتحدث عن كل واحدة منها بالتفصيل مع نموذج بالفيديو.

وفي الموضوع القادم سنقدم لكم دليلاً شاملاً عن 50 نوعاً من أنواع اللقطات وزوايا الكاميرا وحركات الكاميرا، وكيفية استخدامها وماهو الانطباع الذي تخلقه لدى المشاهد مع أمثلة بالفيديو والصور.



إذاً نبدأ بموضوع اللقطات السينمائية وأنواعها:

1- اللقطة المتوسطة Medium Shot
هذه اللقطة تستخدم عادة في المشاهد الحوارية، وهي لقطة من الخصر إلى أعلى الرأس، ويمكن استخدامها مع أكثر من شخص في مشهد حواري، وهي تعطي المشاهد إحساساً بأنه جزء من هذا الحوار، لأنه يرى الأشخاص الذين يتحدث إليهم بنفس هذه اللقطة.



2- لقطة قريبة كلوز أب Close-Up Shot
تستخدم هذه اللقطة لإظهار المشاعر على الوجه، ويتم التركيز فيها على وجه الممثل دون إظهار المحيط من حوله، وهذا المشهد مثال عنها:


3- لقطة قريبة متوسطة Medium Close-Up
هذه اللقطة تكون عادة أقرب من اللقطة المتوسطة لكنها أقل من اللقطة القريبة كلوز أب، وتكون من أعلى الجسم إلى الرأس مع التركيز على الوجه، وميزتها أنها تسمح للمشاهد متابعة الجو المحيط مع التركيز على الوجه، وهذا لانحصل عليه بلقطة Close-Up.



4- لقطة قريبة جداً اكستريم كلوز اب Extreme Close-Up
بهذه اللقطة يريد المخرج أن يظهر جزءاً قريباً جداً أمام المشاهد، وقد يكون هذا الجزء الفم مثلاً أو الأنف أو العين أو أي شيء آخر، وفي هذا المثال نرى أن لقطة الخاتم هي من هذا النوع من اللقطات، وهي من فيلم The Fellowship of the Ring.



5- لقطة واسعة Wide Shot
في هذه اللقطة نسعى لإظهار البيئة المحيطة بالشخصية، خصوصاً عندما يكون فيها منغمساً بعمل أو حركة أو أكشن، ويظهر فيها الشخص بشكل كامل من أسفل الأرجل وحتى أعلى الرأس، يمكنك مثلاً أن تبدأ المشهد من لقطة وايد وبعدها كلوز وتنهي بمشهد وايد جديد.



6- لقطة اكستريم لونغ واسعة جداً Extreme Long Shot
وتسمى أيضاً extreme wide shot وتعكس المسافة في التصوير وأيضاً يسعى المخرج من خلالها لإبهار جمهوره بالمكان الذي اختاره ليناسب المشهد والموضوع ويمكن استخدامها كلقطة تأسيسية في بداية الفيلم كما سنتحدث عنها في التالي.



7- اللقطة التأسيسية Establishing Shot
هذه اللقطة تفيد في إعطاء الجمهور معلومات عن المشهد قبل البدء بالحوار، فيمكنك من خلالها إخبار المشاهد عن المكان الذي تقع فيه الأحداث، وفي أي وقت، وكيف يعيش الأشخاص في الفيلم، وأكثر من ذلك، وطريقة تصوير هذه المشاهد ستعطي انطباعاً حقيقاً عن الفيلم.

وفي الفيديو التالي المأخوذ من فيلم The Shining نجد أن اللقطة التأسيسية عبارة عن سلسلة بطيئة من المشاهد الواسعة التي تظهر جبال كولوريدو وطريق تورانس وأخيراً الفندق المطل، وقد تم تصويرها بطريقة تعكس الوحدة والتوتر.



8- المشهد الطويل The Long Take
في هذه اللقطة تتحرك الكاميرا مع الشخصية خلال المشهد، ويمكن أخذ هذه اللقطة من خلال ستيدي كامل أو جيمبل أو حتى بحمل الكاميرا باليد، ويمكن ان يحتوي هذا المشهد عدة شخصيات وعدة أحداث تجري خلال حركة الكاميرا.



9- الزوم المفاجئ Crash Zoom
وتتم هذه اللقطة من خلال لطقة واسعة ومن ثم نقوم بعمل زوم سريع على وجه الشخص أو أي شيء بشكل كوميدي أو أكشن، وفي بعض الحالات ينظر الشخص إلى الكاميرا مباشرة خلال هذه اللقطة، وفي الفيديو التالي مثال واضح عنها.





10- لقطة وجهة النظر Point-of-View Shot
من خلال استخدام هذه اللقطة point-of-view والتي تسمى اختصاراً POV فإننا نجعل المشاهد يرى القصة كما يراها الأشخاص في الفيلم، واللقطة الجيدة ستضيف الكثير على جودة الفيلم، لكن كن حذراً لأن استخدامها في غير محلها يمكن أن تكون نقطة ضعف أيضاً، شاهدوا المثال في الفيديو التالي:


المصدر: بروفيلم

ليست هناك تعليقات