8 قواعد هامة في كتابة سيناريو الفيلم القصير


بروفيلم: يقول المتخصصون في مجال السينما إن الفيلم القصير هو بمثابة بطاقة تعريف بالمخرج، لذا فإن أي مخرج يريد أن يدخل عالم الشهرة قد يبدأ بـ فيلم قصير.



ويفصل صناع الأفلام بين الفيلم القصير والفيلم السينمائي ليؤكدوا أنه ليس عملاً سينمائياً مصغراً، إلا أن كتابة هذا النوع من السيناريو يتطلب المهارة والحرفية ولو بشكل أقل.

وفي زماننا هذا أصبح أي فيلم قصير مادة جذابة على مواقع التواصل الاجتماعي، لأن الناس يبحثون عن الفيديوهات القصيرة والممتعة، وقد لايشد انتباه أي أحد منهم فيلماً طويلاً غير معروف، أما عنوان فيلم قصير قد يسترعي انتباههم.

ويمكن اعتبار الفيلم القصير مقدمة لدخول عالم السينما، وأي شخص يريد التدرب على كتابة السيناريو بالتأكيد سيبدأ من عمل قصير، ويختصر الوقت والجهد. 

لذا نقدم لكم 7 قواعد في كتابة سيناريو فيلم قصير نتمنى أن تفيدكم في الانطلاق في هذا المجال الشيق والشائك.

1 - خير الكلام ما قل ودل
هذه القاعدة تنطبق على سيناريو الفيلم القصير، فأنت قادر على كتابة سيناريو فيلم لمدة 15 دقيقة وقادر أيضاً على اختصاره ل5 دقائق، والدقائق القليلة هي أبلغ وأفضل، وذلك سيخفض عليك تكاليف الانتاج، ومع توافر الكاميرات الرقمية يمكنك توظيفها في عملك بمصاريف أقل، وإذا كنت تريد إرسال الفيلم إلى المهرجانات الدولية، فإن دقائقه الأقل ستكون تميزاً لعملك.

2 - اترك المجال للصورة لكي تحكي القصة
لأن الفيلم هو الصورة، فلا تقم بسرد الحكاية من خلال النص والحوار، وإنما دع المشاهدين يتابعون الاحداث من خلال الصورة، فالفيلم القصير ليس رواية مكتوبة، وإنما صورة تحكي الحكاية. 



3 - فكر بكل مشهد تكتبه وإمكانية تنفيذه
فهناك الكثير من المخرجين يحاولون إضفاء الأكشن على أفلامهم من خلال مشاهد المطاردة والاشتباك، دون الأخذ بعين الاعتبار كم سيكلفهم ذلك، لذا اكتب سيناريو يناسب ميزانيتك وامكاناتك، ولا تجعل السيناريو يصل إلى طريق مسدود عندما تأتي إلى التنفيذ والتصوير.

4 - استخدم عنصر التشويق
ابتعد عن القصص التي تحمل رأياً عاماً أو تلك التي تبنى على مبدأ خالف تُعرف، يجب أن تشد قصتك المشاهد، وأن تطرح مشكلة 

5 - استخدم عنصر التحدي وإبراز المواقف
يجب أن تُعرض بطل الفيلم إلى موقف معين خلال القصة، واربطه بزمان أو مكان معين، مثلا ًكأن نربطه بدقات الساعة، وهذا مايضفي عامل التشويق في الفيلم.

6 - ابتعد عن القصص المعروفة والأحداث المتوقعة
الكثير من المخرجين والكتاب يكررون قصصاً معروفة لدى المشاهد وهي عملياً مستهلكة، مثل القتلة المأجورين واللصوص المحترفين، والخيانة والاغتصاب، إلا إذا كنت قادراً على معالجتها بشكل درامي مختلف.

7 - حاول إثارة المشاهد وكسب تعاطفه
في الدقائق المعدودة التي أمامك عليك أن تشد المشاهد وتثير اهتمامه، فهنا دقيقة واحدة قد تعادل نصف ساعة في فيلم طويل، لذا عليك أن تكسب تعاطف المشاهد مع البطل، وأن تظهر قصتك بأنها واقعية، ونهاية الفيلم هي ما سيجعل المشاهد يحكم عليك بالنجاح أو الفضل، لأنها ستبقى راسخة في ذهنه وعاطفته، لذلك كن دقيقاً ومرناً في هذا الموضوع.

8- أكتب عن الأشياء القريبة إليك، أكتب عن الأشياء التي تثير شيئا في أحاسيسك، لا تحاول تقليد أفلام رأيتها، ولا تبتعد عن الإطار القصير الذي يحكم هذا النوع من الأفلام، حاول أن تحكي قصصك كسينمائي محترف، حاول أن تشاهد أكبر قدر ممكن من الأفلام القصيرة كمتفرج، سيساعدك ذلك على العمل كمبدع.

ليست هناك تعليقات