التصويرصناعة الأفلامموسيقىهيدلاين

كيف يتم إعداد موسيقى تصويرية للأفلام والدراما مع الموسيقار المصري عمرو اسماعيل

بروفيلم: مسألة اختيار موسيقى تصويرية مناسبة للأفلام هي من أصعب المراحل، كيف سيكون الحال لو أردنا تأليف الموسيقى لأفلامنا أو أعمالنا الدرامية، وماهي مراحل اعداد موسيقى تصويرية للافلام؟ سيجيب على هذه التساؤلات المؤلف الموسيقي الأستاذ عمرو اسماعيل في لقاء مع المخرج أحمد عاطف.

قبل متابعة القراءة في هذا الموضوع، يمكنكم متابعة الحوار الكامل مع المؤلف الموسيقي الأستاذ عمر اسماعيل من جمهورية مصر العربية وحاوره المخرج أحمد عاطف عبر قناته على موقع يوتيوب:

الفرق بين الموسيقى التصويرية للسينما والدراما

المؤلف الموسيقي المصري عمرو اسماعيل

يقول المؤلف الموسيقي عمرو اسماعيل إن العمل على الموسيقى التصويرية يختلف بين الفيلم السينمائي والعمل الدرامي التلفزيوني، ففي السينما تأتي عملية تأليف الموسيقى التصويرية في مرحلة مابعد الإنتاج Post Production، لأن المؤلف الموسيقي يشاهد القطع الأخير Final Cut للفيلم ويقوم بقياس المشاهد من أول الفيلم وحتى آخره بالفريم والثواني، ليعرف متى تبدأ الموسيقى ومتى تنتهي.

ويتم اختيار نوع الموسيقى قبل الفيلم لكن القرارات الاخيرة تأتي بعد المشاهدة، ويرفض الموسيقار عمرو اسماعيل قراءة النص السينمائي وبناء الموسيقى من خلال ذلك، لأن تخيلات الموسيقي قد تخالف ما سيحدث خلال اخراج الفيلم، حتى ان المخرج نفسه قد تختلف عنده الرؤية بين النص والاخراج النهائي.

اما موسيقى الدراما فهي تختلف عن موسيقى الافلام، فالمسلسل قد يكون عبارة عن ثلاثين حلقة وهذه نقطة اختلاف، فقد يكون ذلك ٢٢ أو ٢٣ ساعة، والموسيقار لن يشاهد كل هذه الساعات، ولن يؤلف موسيقى ايضاً ل٢٣ ساعة،

لذلك فإن المُتبع هو وضع جلسات عمل مع المؤلف ومع المخرج ومع المونيتير، لكي يتم الاتفاق على كل شيء، ويقوم بعدها بوضع الموسيقى لعمل تم إعداده، وعندها يضع الثيم الخاص بالموسيقى ويقوم بعالجة مختلفة ليسمعها المخرج ويبدي رأيه بها.

ثيم الموسيقى التصويرية

هناك أجزاء فيها دراما حزينة واخرى فيها أكشن أو كوميديان وهنا نتحدث عن الثيم التي ستكون في المسلسل، فمثلاً في المسلسل الفلاني قد يكون ذو طابع حزين، وهناك موسيقا خاصة يتم انتاجها للمسلسل ويبدا المونيتير باستخدامها في المشاهد او معد الموسيقى.

اذا في عمل الموسيقار مع المخرج وهو قد يطلب الأخير الثيم الذي يراه مناسبا من المؤلف الموسيقي، ولا يجوز أن يكون هناك قدر كبير من الموسيقى المسلسل كما يتخيل البعض، فهناك من يعتقد ان المسلسل ال30 حلقة يجب أن يتم اغراقه بالموسيقى، وهذا ليس من صالح العمل، لأنه عند وجود حميمية فقط هناك ثيم موسيقية يمكن استخدامها.

التحضيرات التي يقوم بها المؤلف الموسيقي

يتبع الموسيقار عمرو اسماعيل هذه الخطوات في مراحل تأليف الموسيقى التصويرية

  • أخذ ملاحظات من المخرج وهذه المسألة هي الأهم، ولو سمعت منه قصة المسلسل ستكون الأمور أفضل، لأن المخرج فقط يعرف أين سيكثف عمله في المسلسل.
  • وهنا يمكن أن أبدأ على البيانو وأبدأ بتأليف الثيم
  • وبعدها أقوم بالتوزيع الموسيقي

فمثلا في الاكشن كيف ستكون الثيم وفي الدراما كيف ستكون؟ كل هذه التساؤلات ستظهر على مراحل، قبل البدء بالعمل. وايضا مشاهدة الفيلم مهمة جدا مع وجود المخرج أو المونيتير الذي يعتبر شخصاً مهماً لأنه مخرج ثاني وهو الملم بكل شيء.

المؤثرات الصوتية

تكون المؤثرات الصوتية بعد الموسيقى التصويرية، لأنه في مرحلة ما بعد الانتاج Post Production الموسيقى والصوت هي آخر مرحلة، فالمؤلف يقوم بمراجعة العمل ويتابع شريط الصوت في المونتاج.

ويجب ان يعرف ماهي المؤثرات الصوتية التي ستكون فيه، فلو كان لدينا مشهد سيارة ودخلت فيه أصوات السيارة أو المكابح أو صوت تصادم، هذه الأصوات هي جزء من الصورة، لكن لو كان هناك حوار في مشهد مركب مع موسيقى تصويرية وأصوات مطاردة وسيارت تتصادم ومؤثرات صوتية وحوار الشخصيات داخل السيارة وهم يتكلمون او يصرخون، هنا سيكون مزج الموسيقى مختلفاً، ويجب على المؤلف الموسيقي ترك مساحة للصوت الأصلي، والشخص المعني عن الصوت سيقوم بمزج كل هذه الأصوات المؤثرات والموسيقى والحوار بين الممثلين بشكل صحيح.

الموسيقى التصويرية لصناع الأفلام المستقلين

في ظل انتشار الكاميرات الرخيصة بدأنا نشهد حضوراً قوياً لصناع الأفلام المستقلين والأفلام القصيرة، وهنا نلاحظ أن الأكثرية من هؤلاء يستخدمون موسيقى عليها حقوق ملكية، أو مأخوذة من فيلم معين.

وقد يقوم البعض بشراء حقوق ملكية لموسيقى معينة، لكن لن يخطر في بال هؤلاء التوجه للحصول على موسيقى حصرية والبحث عن مؤلفين موسيقيين كباراً أو حتى من الهواة. فما هو راي المؤلفين الموسيقيين بهذه الطريقة؟

يقول عمرو اسماعيل إن موضوع الفيلم هو الذي يحدد تكلفة الموسيقى الخاصة به، فمثلاً هناك افلام كبيرة جدا لكن الموسيقى فيها بسيطة من خلال عزف بيانو، فموضوع الفيلم اذا هو الذي يفررض تكلفة الموسيقى.

والمكتبات الموسيقية المتاحة أونلاين هي فكرة جميلة وتوفر الكثير على صناع الأفلام، لكن أنت هنا لا تمتلك الموسيقى الأصلية، وقد تشتري موسيقى ب5 دولار ويشتريها الكثير من الآخرين، قد تسمع ذات هذه الموسيقى في اعلان تلفزيوني او برنامج، فهذه الموسيقى لم تصنع لفيلمك.

وأخيراً ينصح عمرو اسماعيل صناع الأفلام بأن يبنوا علاقات لأن هذا العمل هو عمل فريق كامل، والفنان يجب أن يكون لديه شبكة معارف وأصدقاء موسيقيين وملحنين.

المصدر: بروفيلم نقلاً عن قناة المخرج أحمد عاطف
www.proffilm.com

الوسوم

Mohammed Shaban

مؤسس بروفيلم.. مصور ومدون وصانع أفلام وثائقية. أسعى لنشر تقنيات التصوير بين الأكثرية ودعم المبتدئين في هذا المجال. والهدف هو رفع مستوى الناطقين باللغة العربية في مجتمعات تنحصر فيها هذه المهارات بيد أقلية. أطمح لكسر هذا الاحتكار وتأهيل أشخاص قادرين على انتاج الفن المرئي ونقل حقائق مجتمعاتنا.

مقالات ذات صلة

كتابة تعليق على الموضوع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق