التصوير الفوتوغرافيدورة تصوير فوتوغرافيهيدلاين

ما هو الايزو iso أو حساسية الضوء في التصوير الفوتوغرافي؟

بروفيلم: الإيزو في التصوير الفوتوغرافي وتدير إلى مقدار حساسية مستشعر الكاميرا للضوء، وهو العنصر الثالث من عناصر التعريض للضوء (العنصرين الآخرين فتحة العدسة و سرعة الغالق). والذي ينتج عنه تعريض صحيح للضوء باستخدام العناصر الثلاثة.

لنتابع هذا الفيديو للحديث عن الموضوع بإيجاز ثم نعود لمناقشة التفاصيل:

عندما نحتاج إلى زيادة أو تنقيص التعريض للضوء بعد ضبط العنصرين الأولين (فتحة العدسة و سرعة الغالق) نلجأ للتحكم بحسياسية الضوء iso في مستشعر الكاميرا. فنقوم بتغيير رقم الايزو ISO في الكاميرا لجعل المستشعر اكثر حساسية للضوء أو اقل حسب القيمة التي نريدها.

ورفع مستوى الحساسية للضوء ISO له عواقب ستُظهر الصورة الملتقطة على ارتفاع كبير جدًا من ISO الكثير التشويش أو التحبب. لذلك ، فإن سطوع الصورة عبر ISO هو دائمًا مقايضة. فعلينا فقط رفع ISO الخاص بك عندما لا نتمكن من تفتيح الصورة عبر سرعة الغالق أو فتحة العدسة.

ما معنى ISO؟

رمز ISO هو اختصار لعبارة “International Organization for Standardization المنظمة الدولية للتوحيد القياسي”. ومع ذلك ، لا يشير ISO الخاص بالكاميرا مباشرة إلى المنظمة التي تنشئ معايير تقنية ومنتجات مختلفة. منذ أن تم دمج معيارين للفيلم يسمى ASA و DIN في معايير ISO في عام 1974 (تمت مراجعته لاحقًا لكل من التصوير الفوتوغرافي للأفلام والتصوير الرقمي).

وتمت الإشارة إليهما بكلمة واحدة “ISO” من تلك النقطة فصاعدًا. على الرغم من أن ISO حددت في البداية حساسية الفيلم فقط. فقد تم تبنيها لاحقًا من قبل مصنعي الكاميرات الرقمية بغرض الحفاظ على مستويات سطوع مماثلة للفيلم.

قيم ISO شائعة

تحتوي كل كاميرا على نطاق مختلف من قيم ISO (تسمى أحيانًا سرعات ISO) التي يمكنك استخدامها. المجموعة المشتركة هي كما يلي:

  • ISO 100 (إيزو منخفض)
  • ISO 200
  • ISO 400
  • ISO 800
  • ISO 1600
  • ISO 3200
  • ISO 6400 (إيزو مرتفع)

بكل بساطة ، عندما تضاعف رقم ISO لديك ، فإنك تضاعف سطوع الصورة. لذلك ، ستكون الصورة عند ISO 400 أكثر سطوعًا مرتين من ISO 200 ، والتي ستكون أكثر سطوعًا مرتين من ISO 100.

ما هو قاعدة الـISO؟

أدنى ISO أساسي في الكاميرا هو “قاعدة الـISO”. ويُعتبر هذا إعدادًا مهمًا للغاية ، لأنه يمنحك القدرة على إنتاج أعلى جودة للصورة ، مما يقلل من رؤية التشويش قدر الإمكان. تحتوي بعض كاميرات DSLR القديمة وعدد من الكاميرات الحديثة ، مثل Fuji X-T2 على ISO أساسي يبلغ 200 ، في حين أن معظم الكاميرات الرقمية الحديثة لها قاعدة الـISO تبلغ 100. على النحو الأمثل ، يجب أن تحاول دائمًا الالتزام بـ ISO الأساسي للحصول على أعلى جودة للصورة. ومع ذلك ، ليس من الممكن دائمًا القيام بذلك ، خاصة عند العمل في ظروف الإضاءة المنخفضة.

Low vs High ISO Noise Visibility

لإعطاء مثال لصورتين تم التقاطهما بقيم ISO مختلفة ، ألق نظرة على المقارنة أدناه. انتبه إلى مستوى الضوضاء (التحبب والألوان البقع) في الصور:

الفرق واضح – الصورة في ISO 3200 فيها تشويش أكثر من الصورة ع ISO 200 (والتي قمت بإضاءتها بسرعة غالق طويلة بدلاً من ذلك). هذا هو السبب في أنه يجب عليك تجنب ISO عالي قدر الإمكان، ما لم تتطلب منك الظروف استخدامه.

متى تستخدم ISO منخفض؟

يجب أن تحاول دائمًا الالتزام بأقل ISO (قاعدة الـISO) في الكاميرا ، والتي تكون عادةً ISO 100 أو 200 ، كلما أمكنك ذلك. إذا كان هناك الكثير من الضوء ، فأنت حر في استخدام ISO منخفض وتقليل ظهور التشويش قدر الإمكان.

حتى في البيئات المعتمة أو المظلمة ، لا يزال بإمكانك استخدام ISO منخفض. على سبيل المثال ، إذا كانت الكاميرا مثبتة على حامل ثلاثي القوائم أو كنت جالسًا تمامًا على المنضدة. في هذه الحالة ، يمكنك استخدام ISO منخفض بأمان وتفتيح صورتك عبر سرعة غالق طويلة بدلاً من ذلك ، نظرًا لأنك لن تعرض اهتزاز الكاميرا.

حاول أيضاً استخدام عدسة واسعة مثل 50mm f1.4 في البيئة المظلمة لكي تستفيد من فتحتها الواسعة لادخال الضوء وتتجنب رفع الإيزو قدر المستطاع. وفي العدسات ذات الفتحة المتغيرة صور ببعد بؤري واسع مثلاً مع عدسة 18-55 حاول التصوير على 18 لكي تحصل على فتحة f3.5 بدلاً من f5.6 على 55.

متى تستخدم ISO عالي؟

على الرغم من أنه من المثالي استخدام قيم ISO منخفضة ، إلا أنه سيكون هناك الكثير من الأوقات التي يكون فيها ISO مرتفعًا ضروريًا لالتقاط صورة جيدة في المقام الأول. السبب البسيط هو أنك تقاتل غالبًا ضد ضبابية الحركة، وستحتاج إلى الاختيار بين صورة حادة عند ISO عالٍ ، أو صورة ضبابية عند ISO منخفض. انظر للصورة ادناه:

صورة لـطائر Black Skimmers تم التقاطها عند ISO 800 وسرعة الغالق 1/2000

لقد التقطت هذه الصورة للطيور مع سرعة غالق 1/2000 من الثانية و ايزو ISO 800. هنا ، احتاجت كاميرتي إلى 1/2000 من الثانية لتجميد الطيور تمامًا أثناء طيرانها. ماذا كان سيحدث إذا قمت بتعيين ISO 100 على الكاميرا بدلاً من ذلك؟ كنت سأحتاج إلى سرعة مصراع تبلغ 1/250 جزء من الثانية لالتقاط صورة مشرقة. في هذا الإعداد ، كان هناك الكثير من ضبابية الحركة غير المرغوب فيها في الصورة ، لأن الطيور كانت تتحرك بسرعة كبيرة. باختصار ، كنت سأدمر الصورة.

خلاصة القول هي أنه يجب عليك زيادة ISO عندما لا يكون هناك إضاءة كافية للكاميرا لالتقاط صورة حادة ومشرقة بأي طريقة أخرى. عندما أصور صورًا محمولة باليد في الداخل بدون فلاش ، أقوم دائمًا بتعيين ISO على رقم أعلى لالتقاط اللحظة دون إدخال ضبابية. أو عند تصوير حركة فائقة السرعة كما في صورة الطيور أعلاه ، غالبًا ما يكون رفع ISO الخاص بك ضروريًا.

في معظم الكاميرات ، يوجد إعداد لـ Auto ISO ، والذي يعمل بشكل رائع في بيئات الإضاءة المنخفضة. تكمن فائدة هذا الإعداد في أنك تقوم بإدخال الحد الأقصى من ISO الذي ترغب في استخدامه ، بحيث لا تتجاوز الكاميرا هذا الحد. شخصيًا ، إذا كنت أرغب في الحد من مقدار الضوضاء في صورة ما ، فسأقوم بتعيين الحد الأقصى لـ ISO على شيء مثل ISO 800 أو 1600 أو 3200. الجانب السلبي هو أن الكاميرا ستبدأ في استخدام سرعات غالق أطول تدريجيًا إذا وصلت إلى ISO بهذه الحدود، مما يؤدي إلى مزيد من ضبابية الحركة. كل شيء هنا على حساب الآخر.

المصدر: بروفيلم
www.proffilm.com

محمد شعبان

مؤسس بروفيلم، مع خبرة لأكثر من 12 سنة في مجال الإعلام والعمل الصحفي. عمل في غرف الأخبار وكمراسل تلفزيوني، لكنه يفضل العمل الميداني، لذا تفرغ لصناعة الأفلام الوثائقية حيث اكتشف شغفه في لقاء الناس وسرد قصصهم المرئية. وهو الآن مدرب في مجال التصوير وصناعة الأفلام. هدفه نشر تقنيات التصوير في مجتمعات تنحصر فيها هذه المهارات بيد أقلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى